» دُروسٌ وعِبر/منبر عبد القادر العلمي
السنابل العجاف...
المعشوقة الساحرة
المغاربة مع مسيرة العودة الكبرى/...
تحت شعار: من أجل القدس عاصمة أبدية لفلسطين ودعما لمسيرة العودة الكبرى نظمت مجموعة العمل الوطنية من أ...
دعوة لمؤتمر طارئ للدول الموقعة ع...
دعا رئيس وحدة الدراسات والتوثيق في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، وعضو اللجنة المكلفة لادارة شؤون الهيئ...
ما وراء "قانون القومية اليهودية"...
د عبد الإله بلقزيز / قانون «الدولة القوميّة» لِ «الشعب اليهوديّ» -الذي أقرَّتْهُ ال«كنيست» في 19 يو...
عبد القادر العلمي نبذة موجزة عن ...
مزداد بشفشاون الحياة الدراسية: • تابع تعليمه الابتدائي والثانوي بمدارس محمد الخامس بالرباط وحصل ع...
ما وراء "قانون القومية اليهودية"...
د عبد الإله بلقزيز / قانون «الدولة القوميّة» لِ «الشعب اليهوديّ» -الذي أقرَّتْهُ ال«كنيست» في 19 يو...
من حالات التسيب /...
نشرت عدد من المواقع ,أن كنزة اخشيشن التي تبلغ من العمر 18 ربيعا وهي ابنة احمد اخشيشن القيادي في حزب ...
انتهاكات الكيان الصهيوني للقانون...
يعتبر الكيان الغاصب لأرض فلسطين الاحتلال الأكثر دموية في التاريخ الحديث لما اقترفه وما زال يرتكبه من...
العدمية /...
يسألونك عن"العدمية"، قل إنها: عدم التوزيع العادل للثروة عدم تكافؤ الفرص
أولوية الإصلاح الدستوري...
صادر عن دار السلام بالرباط سنة 2009/ بعد استعراض موجز لنضالات الشعب المغربي من أجل الديمقراطية ال...
الديمقراطية أساس النموذج التنموي...
جميل جدا أن يتم الاعتراف الرسمي ومن أعلى مستوى بفشل "النموذج التنموي" المتبع منذ عقود من الزمن، ومن ...
دُروسٌ وعِبر/

إبداء الإعجاب

الحملة الوطنية لمقاطعة بعض المواد التي اقتبسها شباب الطبقات الشعبية من تجارب في دول متقدمة كأسلوب متحضر للاحتجاج على غلاء الأسعار بالإضافة إلى ما حققته من نجاح باهر وما خلفته من أصداء إيجابية حول نجاعة وفعالية التضامن الشعبي في مواجهة الاحتكار والاستغلال أبانت وكشفت في ذات الوقت بعض المواقف والسلوكيات الغريبة خاصة لدى « غير المقاطعين » الذين يبدو أنهم مجرد أقلية قليلة، ويمكن أن نستنتج من حملة المقاطعة الخلاصات التالية:
1) فقدان صواب أصحاب الشركات الاحتكارية المستغلة الذين اعتبر بعضهم أن من يقاطع منتوجهم يعد « خائنا » للوطن علما بأن من قال هذا الكلام الأرعن تحدث باسم شركة أجنبية!
2) اختلط الأمر على بعض المحتكرين فاستغل أحد رموزهم موقعه الرسمي وقام بطريقة كاريكاتورية بالدعاية للحليب علما بأن المقاطعة لا تعني سوى شركة واحدة لإنتاج الحليب!
3) بعض أعضاء الحكومة الذين يُفترض فيهم التحفظ وحماية الطبقات الشعبية من جشع المحتكرين والمستغلين وضمان التوازنات الاجتماعية لم يقتصروا على التحيز للشركات الخاصة وإنما منهم من فاه بكلام سوقي وقدحي في حق المقاطعين!
4) افتضاح بعض الأصوات النشاز التي حاولت تحت غطاءات واهية معاكسة حق المغاربة في استنكار ومناهضة الغلاء والاصطفاف مع لوبيات الاحتكار والاستغلال!
تأكد أن تغييب أو تهميش التأطير الحزبي الحر لا يؤدي إلى إلغاء صوت الفئات العريضة من الشعب التي تُبدع أساليب الاحتجاج وتقاوم الاستغلال وتدافع عن حقوقها وكرامتها بكل الوسائل المشروعة.
فهل يتعظ المسؤولون من العبر والدروس التي يقدمها أبناء هذا الشعب الأبي؟


*



لا يجوز إعادة نشر أي جزء من هذا الموقع أو تخزينه دون تصريح مسبق © ABDELKADER-ALAMI.COM © جميع الحقوق محفوظة 2015

Mohamed El Ghoubach : تصميم و تطوير