السنابل العجاف...
المعشوقة الساحرة
المغاربة مع مسيرة العودة الكبرى/...
تحت شعار: من أجل القدس عاصمة أبدية لفلسطين ودعما لمسيرة العودة الكبرى نظمت مجموعة العمل الوطنية من أ...
احتجاجات ضد (ترامب) /...
بمناسبة زيارة الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) لبريطانيا خرج عشرات الآلاف من ساكنة لندن للاحتجاج على ا...
احتجاجات ضد (ترامب) /...
بمناسبة زيارة الرئيس الأمريكي (دونالد ترامب) لبريطانيا خرج عشرات الآلاف من ساكنة لندن للاحتجاج على ا...
عبد القادر العلمي نبذة موجزة عن ...
مزداد بشفشاون الحياة الدراسية: • تابع تعليمه الابتدائي والثانوي بمدارس محمد الخامس بالرباط وحصل ع...
نكسة النخب العربية ونهضة القيم ا...
د. مصطفى يوسف اللداوي في الوقت الذي تتهاوى فيه بقصدٍ الحصونُ العربية، وتسقط قلاعها الفكرية، وتنها...
الاحتقان/...
لا أظن أنه يمكن أن يختلف إثنان ممن يتابعون الشأن العام في المغرب حول وجود احتقان اجتماعي وتزايد الح...
انتهاكات الكيان الصهيوني للقانون...
يعتبر الكيان الغاصب لأرض فلسطين الاحتلال الأكثر دموية في التاريخ الحديث لما اقترفه وما زال يرتكبه من...
نجمة في روسيا/...
دورة كأس العالم لكرة القدم (2018) التي احتضنتها روسيا كشفت العديد من نجوم هذه الرياضة الأكثر شعبية ف...
أولوية الإصلاح الدستوري...
صادر عن دار السلام بالرباط سنة 2009/ بعد استعراض موجز لنضالات الشعب المغربي من أجل الديمقراطية ال...
الديمقراطية أساس النموذج التنموي...
جميل جدا أن يتم الاعتراف الرسمي ومن أعلى مستوى بفشل "النموذج التنموي" المتبع منذ عقود من الزمن، ومن ...
العصبة تكرم أحد روادها/

إبداء الإعجاب

نظمت العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان ملتقاها الحقوقي بمدينة شفشاون وكرمت بهذه المناسبة أحد روادها من أبناء هذه المدينة وهو رئيسها الأسبق الأستاذ عبد القادر العلمي، وقد تناول الكلمة عضو المكتب المركزي الأستاذ عادل تشيكيطو منوها بالمسار الحقوقي للمكرم ومعددا لبعض أعماله ونضالاته ومناقبه وسلمه رئيس العصبة الأستاذ عبد الرزاق بوغنبور در التكريم كما سلمه الشاعر الكبير الأستاذ عبد الكريم الطبال لوحة لصورة المكرم مرسومة باليد، وعبر الأستاذ عبد القادر العلمي عن افتخاره بالانتما للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان واعتزازه بمساره الطويل في صفوفها مشيرا لبعض المحطات النضالية للعصبة ومواقفها، كما عبر عن سعادته بأن يتم هذا التكريم في مدينة شفشاون التي هي مدينته الأصلية، ثم تقدم بالشكر لرئيس العصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان ولأعضاء مكتبها المركزي ولمناضليها على التفاتتهم الكريمة وعلى كل ما قيل في حقه  من كلمات طيبة معبرا عن تأثره الكبير بها ، وبعد تنويهه بثبات العصبة على مبادئها وعن أمله في أن تبقى  مع تعاقب الأجيال في صفوفها منظمة رائدة في النضال الحقوقي، شجاعة في فضح الانتهاكات دون محاباة أي جهة، ومواظبة على تعميم الثقافة الحقوقية، ومناضلة من أجل تحقيق المزيد من المكتسبات.

L’image contient peut-être : 3 personnes
L’image contient peut-être : 4 personnes, personnes souriantes


*



لا يجوز إعادة نشر أي جزء من هذا الموقع أو تخزينه دون تصريح مسبق © ABDELKADER-ALAMI.COM © جميع الحقوق محفوظة 2015

Mohamed El Ghoubach : تصميم و تطوير