السبت , فبراير 16 2019
الرئيسية / أخر المستجدات / معركة الأسرى الفلسطينيين

معركة الأسرى الفلسطينيين

إبداء الإعجاب

مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين

تحيي بإكبار شموخ الأسرى البواسل القابضين على جمر الكفاح من أجل

التحرير الكامل لفلسطين

على إثر العدوان العسكري الوحشي على الأسرى الفلسطينيين بمعتقل عوفر عمت موجة من الاحتجاج والاستنكار في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ويواجه الأسرى القوات المعتدية بشجاعة منقطعة النظير دفاعا عن حقوقهم وحريتهم، وأصدرت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين بيانا تحيي فيه شموخ الأسرى البواسل القابضين على جمر الكفاح من أجل التحرير الكامل لفلسطين، وفيما يلي نص البيان:

أمام حالة الهرولة التطبيعية الأخيرة بعد من العواصم بالمنطقة وحالة البلطجة والسعار العدواني الإرهابي للكيان الصهيوني و قطعان عناصر جيش الحرب بحق مسيرات العودة  واستئساد المستوطنين بحق الشعب الفلسطيني مدن وقرى الضفة و48.. يستمر الأسرى في سجون الاحتلال الصهيوني في تسطير ملاحم بطولية ضد الهمجية المتوحشة لجحافل الجيش والمخابرات الصهيونية التي أطلقت حملة قمع وإرهاب مسعورة في سجن عوفر العسكري بفلسطين المحتلة و توقيع عقابات جماعية وتنكيل ممنهج بحق حركة الأسرى الصامدة في زنازين الإحتلال ..

إن مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين بكل مكوناتها السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية.. وهي ترفع آيات الفخر والإكبار لشموخ أسرانا البواسل القابضين على جمر الكفاح من أجل التحرير الكامل لفلسطين.. فإنها تجدد الإدانة لجرائم العدو الصهيوني وتؤكد على حتمية خيار  المقاومة وعلى حتمية وقف كل أشكال ما يسمى “مسلسل السلام” العبثي الذي شجع العدو الصهيوني على تنزيل مشاريع الإستيطان والإستفراد بالشعب الفلسطيني  وتوسيع التطبيع والاختراق للأنسجة الاجتماعية لشعوب المنطقة وتفخيخ بؤر طائفية لتخريبها و صناعة شروط برنامج ما يسمى الفوضى الخلاقة.

إن مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين وهي تتابع معركة الأسرى فإنها توجه النداء لكل مكونات الشعب الفلسطيني للإلتفاف حول عنوان الحركة الأسيرة وعنوان مسيرات العودة وعنوان القدس للتصدي لكل مشاريع التصفية تحت ما يسمى صفقة القرن الصهيوأمريكية بمباركة من بعض عواصم المنطقة التي انخرطت في المؤامرة بشكل مخزي.

وكما دأب الشعب المغربي على مواكبة ودعم كفاح الشعب الفلسطيني.. فإن المجموعة تهيب بكل مكونات وأطياف الشعب المغربي للتعبئة والتفاعل مع صمود الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الصهيوني.. والتعبئة ضد كل خطوات ومظاهر التطبيع التي ترعاها جهات داخل المغرب في خروج عن إجماع المغاربة و خيانة للثوابت الوطنية.

 

السكرتارية الوطنية

الرباط 22 يناير 2029

 

 

اترك تعليقاً