الأحد , سبتمبر 22 2019
  • بطالة مهولة

    بمجرد انتشار خبر تسجيل الراغبين في الاشتغال بالقطاع الفلاحي بفرنسا تقاطرت افواج كبيرة وأعداد هائلة من الغاربة على مركز دار الشباب باولاد تايمة للاستفادة من هذه الفرصة، وأدى التزاحم الكبير إلى إيقاف عملية التسجيل التي تسهر عليها وكالة التشغيل (الانابيك ) مما يفضح الأزمة الخطيرة التي يعرفها مجال التشغيل في المغرب والحجم المهول للبطالة التي يعانيها شبابه الذي يتوفر على طاقات معطلة رغم أن البلاد تعاني من التخلف وفي حاجة اكيدة لاستثمار الموارد البشرية وتوظيف طاقاتها في

    أكمل القراءة »
  • حول اختفاء ثريا جامع القرويين

  • الكوارث وتحديد المسؤوليات

  • الإفلات من العقاب

    نص الدستور المغربي في فصله الأول الذي يحدد المقومات الأساسية للنظام الدستوري والسياسي على ربط المسؤولية بالمحاسبة، وتوجد مؤسسة دستورية تراقب سير المرافق الحكومية تسمى المجلس الأعلى للحسابات وتضع تقاريها حول الاختلالات التي ترصدها في عمل الوزارات والمؤسسات العمومية، وما تكشفه التقارير لا ينحصر في سوء التدبير وقصور في الحكامة وإنما تعري بعض الاختلالات الخطيرة التي تمس صحة المواطنين، سواء ما يخص الخدمات الصحية المتردية أو ما يتعلق بسلامة المنتجات الغذائية والحقائق المرعبة حول المبيدات المستعملة في النباتات العطرية التي يستهلكها المغاربة بكثرة،

    أكمل القراءة »
  • بلاد الماء والخضرة والوجوه الحسان

  • وحدة المغرب الكبير

  • ورطة النظام العربي

    د أحمد يوسف أحمد*/ في محاضرة عامة عن الأوضاع العربية الراهنة، سألني أحد الحاضرين عما يميز هذه الأوضاع عن سابقاتها، فليس الحال السيئ بالجديد على أمتنا العربية، وصدق السائل فقد عرف النظام العربي الأزمات والمخاطر والتهديدات بانتظام منذ نشأته الرسمية في1945، وكانت لديه دائماً القدرة على التعافي من هذه الظواهر السلبية، لكن الفارق يكمن في المدة الزمنية التي يحدث التعافي فيها، فالملاحظ أن هذه المدة تطول عبر الزمن، وهو ما يشير إلى أن قدرة النظام على التعافي تتراجع لعوامل سوف

    أكمل القراءة »
  • الانقلاب على الشرعية اللغوية

  • ثلث المغاربة أميون!!

    بمناسبة بداية الموسم الدراسي الجديد نستحضر ما أعلنه المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي في تقريره لسنة 2018 عن معطيات مثيرة تهم المدرسة المغربية، مشيرا إلى أن ثلث المغاربة أميون،  ومليون تلميذ غادروا الدراسة، و70 في المئة من خريجي الجامعات عاطلون. وأقر بأن "أزمة التربية في بلادنا هي أزمة بنيوية وأخلاقية، لأنها تهدد مستقبل الأجيال الناشئة ومصير البلاد، وهي تتجلى في ضعف مكتسبات التلاميذ وعدم ملاءمتها لحاجات المغرب الحالية والمستقبلية ولمتطلبات سوق الشغل".

    أكمل القراءة »
  • الفرنكفونية والأحزاب الوطنية في المغرب